قسم التغذية

التلبينة barley غذاء و دواء

التلبينة لغةهو الحساء الرقيق الذي هو في قوام اللبن ومنه اشتق اسمه و سميت بالتلبينة لشبهها باللبن لبياضها و هي حساء متخذ من دقيق الشعير بنخالته. وفي الطب الحديث يوصف حساء الشعير في الحميات كما يعطى للمرضى كغذاء لطيف سهل الهضم.
*حساء الشعير مفيد جداً للمصابين بأمراض القلب. أنظر إلى الإعجازالنبوي في قوله عليه الصلاة والسلامالتلبينة مجمة لفؤاد المريضفهي مريحة للقلب كما بين النبي الكريم..والشعير خافض للضغط الدموي : أولاً لأنه يحتوي على وفرة من البوتاسيوم الذي يؤدي إلى التوازن اللازم بين الملح والماء داخل الخلية، وثانياً لأنه مدر للبول مما يقلل الضغط الدموي.
والشعير ينظم امتصاص السكر إلى الدم مما يحد من ارتفاع السكر المفاجئ لاحتواء أليافه على بكتينات تكون مع الماء هلاماً لزجاً يبطئ من هضم وامتصاص النشويات والسكريات

*التلبينة ملينة للأمعاء ، مهدئة للقولون ويوصف حساء الشعير للمرضى كغذاء لطيف سهل الهضم .. والشعير غني بالألياف المنحلة وغير المنحلة ، هذه الأخيرة تمتص كميات كبيرة من الماء وتحبسه داخلها فتزيد من كتلة الفضلات مع الحفاظ على ليونتها مما يسهل ويسرع خروجها.. وينشط الحركة الدودية للأمعاء مما يدعم عملية التبرز.
*الشعير يقلل من بقاء الفضلات في الأمعاء مما يقلل من بقاء المواد المسرطنة فيها ، وإن ما يحتويه الشعير من مضادات الأكسدة والفيتامينات ما يقاوم الشوارد الحرة التي تدمر غشاء الخلية والحمض النووي والتي تتهم كعامل فعال في إحداث أنواع من السرطان.
*وأما وصف النبي لها أنها تذهب ببعض الحزن فقد أكد الباحثون أن الحزن والاكتئاب يرافقه خلل كيميائي وأثبتوا أن مواد مثل البوتاسيوم والمغنيزيوم ومضادات الأكسدة والميلاتونين والفيتامين ب المركب لها تأثير في تخفيف الحزن والاكتئاب  والشعير يحتوي على :
* المعادن : لها تأثير على الموصلات العصبية مما يهدئ الأعصاب فيقل الإكتئاب والحزن lمثل البوتاسيوم والمغنيزيوم
*
فيتامين b : لان النقص والتأخر في العمليه الفيسيولجية لتوصيل نبضات الأعصاب الكهربية إلى المخ والقلب يؤدي إلى الإكتئاب وفيتامبن b يقوم بتنشيط هذه العمليه في جسم الإنسان .
*
مضادات الأكسدة : والتى تساعد على علاج الإكتئاب لإحتواء هذه المضادات على فيتاميني A و E 
*
الأحماض الأمينية : يساعد الحمض الأميني على العملية الحيوية للأعصاب والتى تؤثر على الحالة النفسية للإنسان .
*
عنصر السيلينوم المهم جدا للغدة الدرقية وبدونه لا يمكن ان تحول هرموناتها وكذلك مهم لجميع وضائف الجسم.

طريقة الاستعمال : ملعقة من مطحون الشعير بنخالته مع كوب من الماء ، تذاب ملعقة من التلبينة مع الماء أو الحليب ثم توضع على النار حتى الغليان بما يعادل دقيقتان مع التحريك المستمر حتى تمتزج تماما وتصبح خليط متجانس ويمكن أن تحلى بالعسل حسب الرغبة
ملاحظة اذا أخذت ملعقة صغيرة من التلبينة مع كوب ماء أو حليب تصبح التلبينة سائلة ويمكن شربها أما اذا كانت الملعقة كبيرة فستصبح التلبينة لزجة مثل المهلبية.
تحلى التلبينة بعسل النحل .
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock