الامراض و علاجاتهاقسم الامراض وعلاجها

مرض مينيير (Meniere Disease)

مرض مينيير (Meniere Disease)

مرض مينيير (Meniere Disease) هو اضطراب يصيب الأذن الداخلية ويؤدي لنوبات الدوار، طنين الأذنين وضعف السمع
ومن بين اعراضه طنين الاذن: وغالباً ما يكون شعوراً بالصفير في الأذن المصابة مع تدهور السمع

يجب البحث عن سبب الطنين لنستطيع علاجه

01/أكثر سبب للطنين هو وجود شمع في الأذن وعلاجه يكون بغسل الأذن.

02/ً إذا كان الشخص يعاني ألماً نتيجة ضرس العقل الموجود على جهة اليمين فبإمكان ذلك أن يُسبب له طنيناً في أذنه اليمنى. وعند اقتلاع الضرس تُشفى أذنه. كما أنّ تناول بعض الأدوية الطبّية كالأسبيرين من شأنه أن يسبب طنيناً في الأذن وعندما يتوقف عن تناوله يرتاح من الطنين.

03/ كذلك هناك طنين ناتج من التهاب أو نتيجة تنظيف الأذن (وأفضل طريقة لتنظيف الأذن يكون من الخارج وعدم تنظيفها من الداخل مهما كانت الوسيلة، فالأذن تنظف نفسها من الداخل بنفسها لأنّ المادّة الصمغية في الأذن تعمل على حمايتها، وإذا كانت هناك من زيادات فيها تجب الاستعانة بالطبيب لتنظيفها”، محذراً “من استخدام الأعواد القطنية التي تعدّ عدوّاً للأذن ولا تؤدي دوراً في عملية تنظيف الأذن، بل على العكس تسبب أحياناً مشاكل فيها وأهمها ثقب في طبلة الأذن”.

يُنصح بتناول التغذية قليلة الملح بحيث لا يزيد معدل الملح عن 2-3 غرام في اليوم. كما يُنصح بتجنب الكحول والكافيبن وتناول الأدوية المتوفرة للوقاية من المرض و تجنب الجلوس أمام التلفاز لفترات طويلة لانه قد يؤدي الى ارتفاع نسبة حدوث الدوار .
داء منيير سمي بذلك نسبة للعالم الفرنسي (بروسبر منيير ،طبيب أنف وأذن وحنجرة فرنسي) الذي شخص المرض عام 1860 ، على الرغم من أن مرض مينيير حالة مزمنة، الا ان هناك علاجات مختلفة التي يمكن أن تساعد في تخفيف الأعراض وتقليل من تاثير المرض على حياة الفرد على المدى الطويل .

العلاج

من اهم الادوية التي تخفف هذا الداء هي :
– مدرات البول (Diuretics): تُستخدم لتجنب نوبات مرض مينيير وهدفها افراز فائض السوائل من الأذن الى البول.
– الستيرويد: يقال أن أدوية الستيرويد تفي من مرض مينيير.

العلاج بالاعشاب

لعلاج طنين الاذن
01 ملعقة وسط من المر ومثلها من الصمغ العربي ومثلها لبان دكر
على كوب ونصف ماء تنقع من الليل حتى الصباح
ويشرب نص كوب على الريق والنص الاخر قبل الغداء والاخير قبل النوم

العلاج بالحجامة

تعالج الحجامه حاﻻت ضعف والتهاب اعصاب السمع، كما تعالج تماما التهاب اﻻذن الوسطي، وما ينتج عنه من فقدان التوازن.
ملاحظة

لا بد بعد الفحص السريري من إجراء مخطط وقياس للسمع. أيضا في بعض الحالات قد يطلب الطبيب إجراء صورة مقطعية أو صورة رنين مغناطيسية للأذن والدماغ وبعض فحوصات الدم.

اللهم يا من يُعيد للمريض صحته ويستجيب دعاء البائس الضعيف، أسألك يا الله 
أن تلطف بـ جسد كل مريض وتكتب له الشفاء العاجل يا رب العالمين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock